تقرير: رحلة إلى البحرين

استهلت ( ألق ) جماعة التصوير الضوئي بالخويلدية لهذا العام أولى رحلاتها الضوئية لأعضائها الكرام ، حيث توجهت في هذه الرحلة إلى مملكة البحرين الشقيقة ، والتي استمرت لمدة تسع ساعات ، زارت خلالها مجموعة من مصانع الفخار ومحمية العرين مع ٢١ عضواً من الجماعة . وذلك في صباح يوم السبت ٥ / مارس / ٢٠١٦م  وقد تكللت الرحلة بحمد الله تعالى بالتوفيق والنجاح وقدّم فيها الأعضاء صوراً رائعة من الألفة والتعاون الجماعي في التقاط الأعمال وتبادل الأفكار الناجحة للأعمال . | مرفق ختام التقرير أكثر من ٧٠ صورة كتغطية وبعض نتائج أعمال الأعضاء | .

aaaكانت نقطة التجمّع في تمام الساعة السادسة صباحاً أمام بوابة نادي الخويلدية الرياضي ، حيث تناول الأعضاء فيها فطور الصباح قبل الإنطلاق إلى مملكة البحرين . وفور وصولهم إلى البحرين توجهوا إلى مدينة عالي والتي اشتهرت بمدافن دلمون ومصانع الفخار والتي يمكن ملاحظتها من خلال المحلات التجارية المنتشرة فيها . والتي توجه لها الأعضاء في مجموعتين ، بهدف تصوير صناعة الفخار الأثرية هناك وتوثيقها والتي تعتبر من أقدم الصناعات اليدوية في البحرين .

وبعد الظهيرة وبعد تناول وجبة الغذاء وقسطاً من الراحة ، قصد الأعضاء المحمية الطبيعية وحديقة الحيوان في منطقة صخير والمعروفة بمحمية العرين لتصوير الطيور والحيوانات فيها. مسلطة الضوء على أهمية الحياة الفطرية بشقيها النباتي والحيواني . وقد استمرت الجولة في محمية العرين خمس ساعات ، توزع فيها الأعضاء لالتقاط الصور والتعرف على الحياة الطبيعية فيها . ليتم التقاط الصورة الجماعية في ختام الجولة معلنة عن ختام الرحلة والعودة إلى أرض الوطن . 

وتتقدم  ( ألق )  جماعة التصوير الضوئي بالخويلدية بالشكر الجزيل  لكل من ساهم في انجاح الرحلة  من أعضاء وكوادر، كما تشكر جميع الأعضاءعلى تعاونهم وبسمتهم التي لم تفارق محياهم طول الرحلة . كما تشكرهم على تفاعلهم في نشر الأعمال والصور التذاكرية بعد الرحلة على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بألق . وتتمنى للجميع دوام التوفيق والنجاح وإلى المزيد من الإبداع .

تقرير : نور آل محمد حسين

فريق التغطية المصورة : أحمد اسماعيل – جاسم عبدالرسول – سراج آل قريش – علاء الشرفاء – عبدالله عبدالرسول – علي الأمرد – علي الحداد – فؤاد الباشا – محمد البحراني – نور آل محمد حسين .

صور من التغطية ومجموعة من نتائج أعمال الأعضاء .. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *