تقرير: الإضاءة والسفر مع الفنان حسن الطيف

في ختام فعاليات معرض رسالة ، استضافت ( ألق ) جماعة التصوير الضوئي بالخويلدية الفنان حسن عاشور الطيف من مملكة البحرين في محاضرة تحت عنوان ( الإضاءة والسفر Lights of travels ) م ، وذلك مساء يوم الأربعاء 21/12/2016م على صالة نادي الخويلدية الرياضي . وقد بدأ الفنان بتعريف أهم ‎المعدات المناسبة للتصوير في السفر حيث أشاد بالعدسات ذات البعد ٢٤-٧٠  و٧٠-٢٠٠ في الأسفار، كما نصح المصورين هواة الأسفار استخدام الفلاتر المناسبة، وحمل مجموعة من بطاقات الذاكرة الاحتياطية ، وعاكس،  وستاند، وترايبود، ، وسبيد لايت ، و بعض الاكسسوارات الأخرى، وقال الطيف بأنه بالإمكان أيضاً استخدام فلاشات الاستوديو الكبيرة أيضا ، ومعدل الضوء الأوكتا، والمظلة.


ليشرع بعد ذلك في ذكر مصادر الضوء المختلفة مشجعاً المصورين على استغلال الإضاءة الطبيعية بالشكل الأمثل في السفر كمصدر رئيسي وتعزيزها في حين الحاجة بالإضاءة الاصطناعية أو استخدام العاكس . وأشار الفنان إلى أهمية تتبع زوايا واتجاهات الإضاءة للاستفادة منها قدر الإمكان في خلق أجواء جميلة للصورة من حيث توزيع الإضاءة وتناسق الظلال . كما نصح المصورين في حال استخدام فلاشات السبيد لايت أن يبتعدوا عن المصدر قدر الإمكان وأن يستعينوا بفلاتر الجل لمحاكاة الإضاءة الطبيعية.
ثم استعرض الفنان حسن عاشور الطيف بعد ذلك مجموعة كبيرة من الأعمال الفوتوغرافية التي التقطها في أسفاره معلقاً عليها من حيث كيفية الإضاءة التي استعان بها وكيف وجهها والتي استطاع من خلالها الخروج بأعمال جميلة، كما تطرق لبعض القصص التي تقف خلف تلك الصور . كما استعرض أيضاً بعض الأعمال لبعض فناني وفنانات من المنطقة خرجوا بأعمال رائعة في أسفارهم .

وقبل الختام ، أكد المحاضر على أهمية التعرف على عادات وتقاليد الأماكن التي يزورها محبي تصوير الأسفار ، والتعرف على قوانين التصوير هناك. مؤكداً على ضرورة اكتشاف المنطقة والبحث عن المعلومات المفيدة والتي تساعدهم في تحديد مواضيعهم ، موضحاً بأن معرفة بعض الكلمات أيضاً بلغة أهل تلك الأمصار تساعد كثيراً في الاندماج مع الأهالي وتسهل على المصورين التقاط الصور واللقطات بشكل أفضل، كما نوه الفنان على اختيار الأوقات المناسبة حيث تتأثر كثير من المناطق تأثراً كبيراً مع اختلاف فصول السنة كالشتاء أو الربيع . كما أكد على أن السفر في جماعات يشجع أكثر على التصوير وتعدد الأفكار وتبادل الخبرات . كما أن هنالك بعض الجهات التي تنظم تلك الرحلات وعادة ماتقوم بعمل بعض الورشات المفيدة والمحاضرات الضوئية حول التصوير والمعالجة، والتي بلا شك سيستفيد مها المصور في إخراج أعماله بشكل أفضل.

في الختام ، تقدمت ألق ممثلة برئيسها السيد علاء الشرفاء بتقديم الشكر والثناء للفنان حسن عاشور الطيف من مملكة البحرين على تشريفه للمعرض وتجشمه عناء السفر من أجل نشر المعرفة الفوتوغرافية . 

وفي ختام معرض رسالة ، تتقدم إدارة ألق بالشكر الجزيل لكل من ساهم في انجاح هذا المعرض ، من إدارة وكوادر وأعضاء ومشاركين وداعمين ومحاضرين وزائرين .. وحتى الملتقى في معرض آخر ورسالة أخرى .

تقرير : محمد البحراني – علي الشرفاء

تصوير : سراج آل قريش – حسين رضي الأصيل

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *